نصائح للوقاية من تسمم الكبد وتلفه

نصائح لحماية نفسك وعائلتك من تسمم الكبد

يعتبر الكبد من أهم الاجهزة الموجودة في جسم الإنسان، فهو المسؤول الأول عن تخليص الجسم من السموم والمواد الكيميائية، لكنه يبقى عرضة للتسمم من هذه العوامل، مما يعني تلف الكبد وبالتالي إصابة الشخص بمرض الكبد الحاد والمزمن.

ويمكن التقليل من مخاطر تلف الكبد وتقليل الإصابة به من خلال اتباع خطوات ونصائح وسنسردها لكم عبر سمارت نيوز:

يجب تناول الأدوية بوصفة طبيب فقط: في هذه الحالة يجب اتباع إرشادات الطبيب لتناول أي نوع من الأدوية، كذلك يجب تناولها بدقة وأن لا تتجاوز الكمية الموصى بها من قبل الطبيب المعالج، حيث يقوم الكثير من الأشخاص بالذهاب الى الصيدلية وشراء الأدوية بدون الرجوع للطبيب، حيث أن تناول كمية زائدة من بعض الأدوية يمكن أن يسبب عبئا على الكبد وباقي أعضاء الجسم.

​التقليل من تناول الأدوية: يجب تناول الأدوية التي يتم صرفها بوصفة طبيب عند الضرورة فقط، ويمكن الإعتماد على المشروبات الطبيعية في بعض الأمراض مثل الإصابة بالانفلونزا بالاعتماد على على شرب الليمون أو الحمضيات، وكذلك ممارسة الرياضة وتناول الطعام الصحي عند ارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة الكوليسترول بالدم.

كن حريصا من تناول الأعشاب والمكملات: يمكن أن تسبب بعض الأعشاب والمكملات الغذائية الضرر للجسم والكبد على وجه الخصوص، ويجب تناول الأعشاب من خلال توصية الطبيب المعالج في معرفة فائدة وخطر كل نوع من الأعشاب والمكملات.

الحذر في استخدام الكيميائيات: اذا كنت تتعامل مع الكيميائيات، فيجب التعامل معها بحذر، كذلك أصحاب الأراضي الزراعية الذين يقومون برش المحاصيل بعض أنواع الأدوية والتي تكون خطيرة على كبد الإنسان وصحته بشكل عام، يجب التعامل معها بحذر وارتداء واقي على الأنف والفم.

حفظ الأدوية والمواد الكيميائية بعيداً عن متناول الأطفال: إن الطفل لا يفرق بين ما هو ضار وما هو نافع، ويمكن أن يعبث بكل ما يجده أمامه ويمكن أن يشربه كذلك، لذا وجب الإهتمام بهذا الجانب وحفظ الأدوية وغيرها في أمكان لا يصل اليها الأطفال.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق