أخبار عالمية

أين تقع النرويج | موقع المعلومات

النرويج بلد ساحر حقًا يجب زيارته، حيث تشتهر النرويج بمضايقها الخلابة ، وتشمل المعالم الشهيرة الأخرى في النرويج مركز نوبل للسلام ، والجزيرة النائية في العالم وقرية تسمى الجحيم، وبفضل النرويج تمتلك اليابان إمدادات من السلمون الطازج الذي تم إدخاله في الطبخ الياباني للسوشي والساشيمي في الثمانينيات.

محتويات

  • 1 أين تقع النرويج
  • 2 أهم المعالم في النرويج
    • 2.1 الرأس الشمالي
    • 2.2 بريكيستولين
    • 2.3 ترولتونجا
    • 2.4 مضيق سوجنيفجورد
    • 2.5 سفالبارد
  • 3 المصادر 

أين تقع النرويج

مملكة النرويج رسميًا هي دولة شمالية في شمال أوروبا تضم ​​أراضيها الرئيسية الجزء الغربي والشمالي من شبه الجزيرة الاسكندنافية، وتشكل جزيرة جان مايان النائية في القطب الشمالي وأرخبيل سفالبارد جزءًا من النرويج، أما جزيرة بوفيت الواقعة في المنطقة القطبية الجنوبية الفرعية فهي أيضًا تابعة للنرويج، كما أنها تطالب بأراضي أنتاركتيكا في جزيرة بيتر الأول وأرض كوين مود.
تبلغ مساحة النرويج الإجمالية 385207 كيلومتر مربع (148.729 ميل مربع)،  ويبلغ عدد سكانها 5385300 نسمة في نوفمبر 2020، و تشترك الدولة في حدود شرقية طويلة مع السويد (بطول 1619 كم أو 1006 ميل).
أما عن الحدود، فتحد النرويج فنلندا وروسيا من الشمال الشرقي، ومضيق سكاجيراك من الجنوب ، والدنمارك على الجانب الآخر. وتتمتع النرويج بخط ساحلي واسع ، ويواجه شمال المحيط الأطلسي وبحر بارنتس، ويهيمن التأثير البحري أيضًا على مناخ النرويج مع درجات حرارة منخفضة معتدلة على سواحل البحر، في حين أن المناطق الداخلية، على الرغم من برودتها، هي أيضًا أكثر اعتدالًا من المناطق الأخرى في العالم على خطوط العرض الشمالية هذه، حتى خلال الليل القطبي في الشمال، فإن درجات الحرارة فوق درجة التجمد شائعة على الساحل. يجلب التأثير البحري هطول أمطار غزيرة وتساقط ثلوج في بعض مناطق البلاد.

إقرأ أيضا:سورة الرعد مكية أم مدنية

أهم المعالم في النرويج

الرأس الشمالي

أين تقع النرويج

أين تقع النرويج

الرأس الشمالي هو أقصى نقطة في شمال أوروبا، وتقع منطقة الرأس الشمالي المعروفة باسم نور ركاب في غرب فينمارك ، حيث يلتقي المحيطان الأطلسي والقطب الشمالي.
كان السياح يزورون نورث كيب منذ عام 1664 عندما زارها القس الإيطالي فرانشيسكو نيغري، وخلال فصل الصيف، يرى نورث كيب شمس منتصف الليل، حيث لا تغرب الشمس بين مايو ويوليو.

بريكيستولين

هي واحدة من أكثر المواقع الخلابة في النرويج، وتقع عالياً فوق المضيق البحري، وقد تشكل الجرف منذ أكثر من 10000 عام وهو بارتفاع 604 م (1982 قدم) فوق سطح الماء.
يعد بريكيستولين واحدًا من أشهر المواقع وأكثرها تصويرًا في النرويج ، حيث يشرع السائحون في رحلة مشي من أربع إلى خمس ساعات للوصول إلى قمة الجرف، قبل أن يجلس البعض على حافة الهاوية لالتقاط صورة سيلفي مبهجة.

ترولتونجا

أين تقع النرويج

أين تقع النرويج

هو تكوين صخري مذهل آخر فوق المضيق البحري، والذي يمتد عبر بحيرة Ringedalsvatnet.
تقع ترول تونجا على الحافة الغربية لهضبة هارد انجير فيدا، وقد تم نحت التكوين الصخري من الغطاء الجليدي الذي غطى معظم الدول الاسكندنافية منذ آلاف السنين.

إقرأ أيضا:خطوات تعلم لغة جديدة | موقع المعلومات

مضيق سوجنيفجورد

يبلغ طول سوجنيفجورد الملقب بـ “ملك المضايق” 126 ميلاً (204 كم) ويمتد من المحيط قبل أن ينتهي في قرية صغيرة تدعى ساك جولدن.
يبلغ ارتفاع المضيق البحري 1308 مترًا (4291 قدمًا) في أعمق مستوياته ووصفته منظمة اليونسكو بأنه “من بين أكثر المناظر الطبيعية تميزًا في أي مكان” ، حيث اكتسب المضيق مكانًا في قائمة اليونسكو للتراث العالمي.

سفالبارد

أين تقع النرويج

أين تقع النرويج

سفالبارد هي بوابة النرويج إلى القطب الشمالي، وتتميز المناظر الطبيعية لجزر سفالبارد بالتندرا الشاسعة والأنهار الجليدية والجبال العارية.
خلال فصل الصيف القطبي، تشرق الشمس لمدة 24 ساعة في اليوم، وفي الشتاء حيث تكون السماء مظلمة تمامًا، تُرى الشفق القطبي بشكل متكرر وتحبس الأنفاس في كل مرة.

المصادر 

المصدر 1
المصدر 2
المصدر 3

إقرأ أيضا:معنى آية فبأي آلاء ربكما تكذبان

السابق
طرق علاج الشعر المحروق وحلول لإصلاح الشعر التالف والمتقصف
التالي
فن اختيار الملابس للرجال في فصل الربيع ونصائح للاستمتاع بإطلالة عصرية

اترك تعليقاً